منتديات عشاق المصطفى صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم
اخى الزائر / اختى الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي عشاق المصطفى
سنتشرف بتسجيل
إدارة المنتدي

منتديات عشاق المصطفى صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

على درب سيدنا رسول الله وابوبكر وعمر وعثمان وعلى والسيدة عائشة والصحابة (عقيدة أهل السنة والجماعة)
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يحتفل ليلةميلاد سيدنا وملانا الامام الحسن بن على رضى الله تعالى عنه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد جابر
Admin
Admin
avatar

الجنس ذكر عدد المساهمات : 13311
تاريخ التسجيل : 24/05/2011
العمر : 34

مُساهمةموضوع: يحتفل ليلةميلاد سيدنا وملانا الامام الحسن بن على رضى الله تعالى عنه    الأحد يونيو 11, 2017 8:24 am



هو أمير المؤمنين- أبو محمد – الحسن السيط، خامس الخلفاء الراشدين وأبوه علي بن أبي طالب رابع الخلفاء الراشدين، وأمه السيدة فاطمة الزهراء بنت مولانا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهي سيدة نساء العالمين جـ 5 البخاري ص 20.
- وجاء في تهذيب الأسماء : الحسن أبو محمد: كناه بذلك رسول الله (ص)
- وله ألقاب كثيرة : منها: الطيب. التقي. الزكى. الولي. السبط. السيد. أمير المؤمنين- وأعلاها السيد. فقد روى البخاري في البخاري في الجزء الثالث صفحة 186 عن أبي بكرة قال: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم على المنبر، والحسن بن علي معه. وهو يقبل على الناس مرة وعليه مرة ويقول: أن ابني هذا سيد. ولعل الله أن أن يصلح به بين فئتين عظيمتين من المسلمين.
1 – تاريخ ميلاده : روى ابن أبي حديد بسنده في شرح نهج البلاغة أن الإمام الحسن ولد للنصف الأول من شهر رمضان سنة ثلاث من الهجرة. وسماه جده رسول الله صلى الله عليه وسلم حسنا. وعاش خمسين عاما تقريبا.
الحســن :
2- ابتكر الرسول هذا الاسم الجميل ولم يكن معروفا من قبل. فقد روى الإمام أحمد بسنده عن علي بن أبي طالب قال : لما ولد الحسن سميته حربا. فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أروني ابني، ما سميتموه؟ قلت حربا قال بل هو الحسن- فلما ولد الحسين سميته حربا. فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أروني ابني. ما سميتموه؟ قلت حربا. قال بل هو حسين. فلما ولد الثالث سميته حربا فقال: بل هو محسن.
- الحسن. والإحسان. والحسنة. والجميل. والمعروف. والفضل كلها كلمات توحي بالنبل .. وتحمل على السمو، وتشعر بالخير الكامل، فالرسول صلى الله عليه وسلم يريد لعترته الطاهرة وذريته الشريفة، أن يكونوا مصدر الجمال والكمال، وحسن الخلق وحميد الخصال.
فحقق الله للنبي قصده فكان آل البيت الأطهار نماذج الخير علما وعملا.
3- الحسـن بن علي يشبه الرسول جده في ملامح الخلقة.
- روى البخاري في الجزء الرابع صفحة 187 قال أبو جحفية : رأيت النبي صلى الله عليه وسلم وكان الحسن يشبهه.
- وروى البخاري في الجزء الرابع صفحة 187 عن عقبة بن الحارث قال :
صلى أبو بكر العصر ثم خرج يمشي فرأى الحسن بن علي يلعب مع الصبيان فحمله على عاتقه وقال : بأبي سبيه بالنبي : لا شيه يعلي ...
وعلي يضحك ... فأبو بكر يرى فيه ملامح الرسول فيحمله على عاتقه ..
- وروى الترمذي عن طريق الزهري عن أنس ابن مالك قال : لم يكن أشبه برسول الله صلى الله عليه وسلم من الحسن بن علي.
4- مكانة الحسن عند النبي صلى الله عليه وسلم ..
- روى البخاري عن أسامة بن زيد قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم يجلسني والحسن بن علي فيقول : اللهم أحبهما فأحبهما.
- وفي كتاب الإصابة عن عبد الله بن الزبير قال : أنا أحدثكم بأشبه أهله به وأحبهم إليه: الحسن بن علي. رأيته وهو ساجد فيركب رقبته- أو ظهره- فما ينزله حتى يكون هو الذي ينزل، ولقد رأيته يجيء وهو راكع فيفرح له بين رجليه حتى يخرج من الجانب الآخر.
- وروى الشيخين عن البراء بن عازب قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم والحسن بن علي على عاتقه يقول : اللهم إني أحبه فأحبه.
- وروى الترمذي في صحيحه عن ابن عباس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم حاملا الحسن بن علي على عاتقه. فقال رجل : نعم المركب ركبت يا غلام. فقال النبي صلى الله عليه نعم الراكب هو.
5- مكانة الحسن عند الصحابة والتابعين :
- هذا أبو بكر الصديق يحمله على عاتقه فرحا به لأنه شبيه حبيبه رسول الله، وهذا عمر بن الخطاب يفرض في العطاء للحسن والحسين مثل فريضة أهل بدر ويريدهما عن ولده عبد الله بن عمر : اعترافا بفضل العترة الطاهرة.
- وروى البخاري في الجزء الخامس صفحة 20 قال أبو بكر: والذي نفسي بيده لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي أن أصل من قرابتي. أرقبوا محمد (ص) في أهل بيته. أي راعوه واحترموه وأكرموه في أهل بيته.
« ولقد كان سيدنا الحسن موضع إجلال وإكبار وتوفير واحترام من الصحابة والتابعين، إلا إنها السياسة ... وشراء الذمم بالمال، والنمويه، والخداع، ومدارج الوصول للنفعين .. ولو على أشلاء الكرام الظاهرين.
6- زهد الإمـام الحسن : قال ابن عبد البر في كتاب الاستيعاب: إن الإمام الحسن رضي الله عنه كان حليما ورعا فاضلا، دعاه ورعه وفضله إلى ترك الملك والدنيا رغبة فيما عند الله. وقال : ما أحببت منذ علمت ما ينفعني ويضرني أن إلى أمر أمة محمد صلى الله عليه وسلم على أن يهراق في ذلك محجمة دم.
- مع أنه كان يملك الجيوش الكثيرة والقوة التي يحارب بها لو شاء. ولكنه الزهد في الموجود حقنا لدماء المسلمين، وتوحيدا للكلمة حتى سمي هذا العام عام الجماعة .. وهذا أعلى أنواع الزهد.
- وكان- رضي الله عنه- كثير العبادة .. يمشي على قدميه في طريق الحج تواضعا ونجابته تقاد بين يديه .. وكان كثير الجود لا يرد سائلا. ولا يقول لأحد لا : قط. خرج من ماله لله مرتين. وقاسم الله ماله ثلاث مرات.
- ومع ذلك كان عذب الروح، حلو الحديث، كريم المعاشرة، حسن الألفة، محببا إلى الناس، بحبه أترابه من شباب قريش والأنصار لحميد خصاله ولمكانه من رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويحبه عامة الناس لسخائه وجوده، يعطي المال قبل أن يسأل، وبعد أن يسأل.
- وصدق الرسول إذ يقول : أما حسن فإن له هيبتي وسؤددي. وأما حسين فإن له جرأتي وجودي : من كتاب الأستاذ حسن كامل صفحة 41.
أما بعـد : فإن كان الإمام الحسن بن علي تنازل عن الخلافة حفظا لدماء المسلمين.
- ولأنه لم يجد الإخلاص الكامل في رجال الكوفة- ولأن الدمم بدأت تدخل في المساومة.
- ووقف البعض على الحياد .. وأهل البيت الأطهار لا يحسنون الدس والكذب.
- وقد تعطلت الفتوحات .. والتقى المسلمان بسيفهما .. وظهرت شماتة الأعداء.
- لكل ذلك تنازل عن الخلافة على أن تبقى بعد معاوية شورى بين المسلمين .. ولكن معاوية لم يف بالشروط فكان ما كان .. مما يتألم له كل مسلم غيور .. فإن الله عز وجل قد أدخر الخلافة الإسلامية لدرية الإمام الحسن بن علي .. فكانت في المغرب ملكا شريفا. وحكما عادلا. ووراته كريمة من الأصل النبوي الطاهر .. في هدوء يفسح المجال لمن يتقن عمله. وحلم راسخ يزن الجبال ويحير الأعداء. وعلاج بالكلمة الطيبة أن نفع العلاج بها ولو بعد زمن.
- وبذلك يمكننا أن نفهم الحديث الصحيح الذي رواه الإمام مسلم في الجزء الثالث عشر صفحة 68 عن سعد بن أبي وقاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا يزال أهل الغرب ظاهرين عن الحق حتى تقوم الساعة .. فعلينا أن نحقق نبوءة الرسول ونعمل على ظهورها عملا ايجابيا، واتحادا في الحق، وحبا للصالح العام.
- وقد حقق الله والوحدة القوية والنصر المؤزر على يد هذه الأسرة المباركة العلوية في هذه البلاد السعيدة، فهذا عيد العرش المجيد، التالد الوطيد يفرح به المسلمون فرحتين : عامة وخاصة: أما عامة فقد ثأر القدر للمظلومين (وإن الله على نصرهم القدير) وأما الخاصة: فأهل المغرب قد اختارهم الله لاسداد الحق ف نصابه. والخلافة الراشدة في آل البيت الاطهار- ملك عادل. أمير المؤمنين بن أمير المؤمنين .... ابن الإمام الحسن السبط بن الإمام علي بن أبي طالب ..
- يحبهم ويحبونه. ويدعو لهم ويدعون له. حب متبادل. وإخلاص وافر. وقوة وأمانة. روى الإمام مسلم في صحيحه عن عوف بن مالك قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم. وتصلون عليهم ويصلون عليكم. وشرار أئمتكم الذي يبغضونهم ويبغضونكم. وتلعنونهم ويلعنونكم .. قال : قلنا يا رسول الله أفلا تنابذهم؟ قال لا. ما أقاموا فيكم الصلاة، لا. أقاموا فيكم الصلاة. «تصلون عليهم» تدعون لهم.
فهنيئا للمغرب السعيد بعيد العرش المكين. وهنيئا للمسلمين عامة بالخلافة الإسلامية في آل البيت الأطهار سلالة النبي محمد المصطفى




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://oshak.yoo7.com
سعودى حامد ابو الشيخ

avatar

الجنس ذكر عدد المساهمات : 99
تاريخ التسجيل : 03/06/2017
العمر : 55

مُساهمةموضوع: رد: يحتفل ليلةميلاد سيدنا وملانا الامام الحسن بن على رضى الله تعالى عنه    الأربعاء يونيو 14, 2017 2:25 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سعودى حامد ابو الشيخ

avatar

الجنس ذكر عدد المساهمات : 99
تاريخ التسجيل : 03/06/2017
العمر : 55

مُساهمةموضوع: رد: يحتفل ليلةميلاد سيدنا وملانا الامام الحسن بن على رضى الله تعالى عنه    الأربعاء يونيو 14, 2017 2:25 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سعودى حامد ابو الشيخ

avatar

الجنس ذكر عدد المساهمات : 99
تاريخ التسجيل : 03/06/2017
العمر : 55

مُساهمةموضوع: رد: يحتفل ليلةميلاد سيدنا وملانا الامام الحسن بن على رضى الله تعالى عنه    الأربعاء يونيو 14, 2017 2:26 pm

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى الذَّاتِ الْمُحَمَّدِيَّةِ. اللَّطِيفَةَ الأَحَدِيَّةِ. شَمْسِ سَمَاءِ الأَسْرَارِ. وَمَظْهَرِ الأَنْوَارِ. وَمَرْكَزِ مَدَارِ الْجَلاَلِ. وَقُطْبِ فَلَكِ الْجَمَالِ. اللَّهُمَّ بِسِرِّهِ لَدِيْكَ. وَبِسَيِرِهِ إِلِيْكَ. آمِنْ خَوْفِي وِأَقِلْ عَثْرَتِي وأَذْهِبْ حُزِنِي وَحِرْصِي وَكُنْ لِي وَخُذْنِي إِلَيْكَ مِنِّي. وَارْزُقِنِي الْفَنَاءَ عَنِّ. وَلاَ تَجْعَلْنِي مَفْتُوناً بِنَفْسِي. مَحْجُوباً بِحِسِّي. وَاكْشِفْ لِي عَنْ كَلِّ سِرٍّ مَكْتُومٍ. يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يحتفل ليلةميلاد سيدنا وملانا الامام الحسن بن على رضى الله تعالى عنه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عشاق المصطفى صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم :: منتدى الترحيب والتهاني والمناسبات-
انتقل الى: